مواضيع مهمة

مرحبا بكن في ربة بيت ممتازة
بتاريخ : 17‏/01‏/2017

صادم انتبهو لبناتكن اغتصاب جماعي لطفلة من طرف متهورين والصدمة الكبرى



صادم انتبهو لبناتكن اغتصاب جماعي لطفلة من طرف متهورين والصدمة الكبرى

اهتزت البرازيل على وقع جريمة اغتصاب جماعي تعرضت لها طفلة في الحادية عشرة من عمرها، على أيدي خمسة من الذئاب تتراوح أعمارهم ما بين 13 و20 عاماً، وصوروا جريمتهم بعد أن احتجزوها عدة أيام في أحد المنازل المهجورة، بمنطقة ريسانتو داس ايماس، التي تبعد عن العاصمة برازيليا مسافة 35 كيلو مترا.

وأثار الحادث حالة من الغضب والقلق في الشارع البرازيلي، الذي بات يشعر بانعدام الأمن في الشارع بعد تزايد معدلات هذا النوع من الجرائم، الأمر الذي دفع المئات إلى التظاهر متهمين الشرطة الاتحادية وشرطة الولايات بالتقاعس وعدم توفير الأمن لهم ولأبنائهم.

واعتقلت الشرطة البرازيلية المدبر الرئيسي للجريمة وهو ويسلي دا سيلفا دياس، البالغ من العمر 20 عاما الذي صور الفتاة أثناء اغتصابها، بهدف ابتزازها ووجهت له النيابة عدة تهم من بينها الاختطاف، والاغتصاب والاستغلال الجسدي للأطفال والابتزاز.

وتبين من التحقيقات أن المتهم سبق له اغتصاب فتاتين في السابعة عشرة من العمر، قبل جريمته الأخيرة بأسبوع واحد فقط وهو الذي اختطف الضحية الأخيرة واغتصبها أولا قبل أن يدعو شركاءه إلى الجريمة.


وقال تلفزيون جلوبو إن سلطات التحقيق وضعت المتهم قيد الاعتقال الوقائي، إلى حين انتهاء التحقيق تمهيداً لإحالته إلى محكمة الجنايات، بينما تم إيداع شركائه الأربعة في أحد مراكز الاحتجاز المؤقت للقاصرين.




التعليقات

صوت وصورة

copyright © 2016 جميع الحقوق محفوظة لـ مرحبا بكن في ربة بيت ممتازة